القائمة

 

الأربعاء، 31 يوليو، 2013

العامل عبد اللطيف شدالي يدشن و يعطي مشاريع تنموية بوادي زم و الإقليم بمناسبة عيد العرش :




متابعة موقع وادي زم 24  -


  أشرف عبد اللطيف شدالي عامل إقليم خريبكة، يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين، على تدشين وإعطاء انطلاقة خمس مشاريع تنموية بقيمة إجمالية تزيد عن 36 مليون درهم.

   وهكذا، أعطى السيد شدالي انطلاقة بناء وتجهيز المركز الصحي المسيرة الذي سيكلف إنجازه، على مدى 12 شهرا، غلافا ماليا بقيمة مليون و815 ألف و470 درهم، لتحسين عملية ولوج الخدمات الصحية وتقريب العلاج من ساكنة ثلاث أحياء مستهدفة بالنفوذ الترابي للجماعة الحضرية لوادي زم.

   و بنفس الجماعة تم تدشين المركز الصحي الحضري الفتح الذي كلف الميزانية العامة ما قيمته مليون و811 ألف و373 درهم شملت البناء والدراسات الهندسية والتقنية والتجهيز، لفائدة نحو 43 ألف نسمة من ساكنة مدينة وادي زم.

   و تتوخى المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة من وراء هذين المركزين الصحيين تقديم سلسلة من الخدمات المتنوعة بما فيها الفحوصات الطبية وتلقيح الأطفال والنساء في طور الإنجاب ومراقبة الأمراض المعدية وغير المعدية ومراقبة الأمراض المزمنة كالضغط الدموي وداء السكري وداء السل والملاريا وداء الكلب، فضلا عن العمل على تطبيق برنامج الوقاية والمحافظة على البيئة عبر المراقبة للماء الصالح للشرب والمواد الغذائية.

   و بالجماعة القروية بني يخلف قام عامل الإقليم بتدشين نهاية أشغال توسيع وتقوية وتغيير مسار الطريق الجهوية 403 التي كلف انجازها على طول 2ر28 كلم ما قيمته 31 مليون درهم، ساهمت فيها وزارة التجهيز والنقل بنسبة 65 في المائة فيما تكفل مجلس جهة الشاوية ورديغة بباقي تكلفة هذا المشروع الذي يشمل كل من الجماعات القروية الكناديز وأولاد بوغادي وبني يخلف.

   وعلى مستوى القطاع الفلاحي، فقد تعزز الإقليم بتدشين المركز الخامس عشر لتجميع وتسويق الحليب الذي كلف انجازه بالجماعة القروية الفقراء لفائدة تعاونية السلامية ما يربو عن 302 ألف درهم على مساحة 118 متر مربع وذلك في إطار الدعامة الثانية لمخطط المغرب الخضر المعتمدة للنهوض بسلسلة الحليب.

   و يدخل ذلك في إطار برنامج متكامل يراهن من خلاله على إخراج إلى حيز الوجود لعشرين مركزا لتجميع وتسويق الحليب في أفق مضاعفة إنتاجية هذه المادة الحيوية، التي بلغ حجم مساهمة التعاونية فيها على مستوى إقليم خريبكة ما مجموعه 246 ألف و952 لتر خلال سنة 2012.

   و فضلا عن تدشين مقر قيادة خميس جماعة اولاد عزوز، التي كلف إنجازها على مساحة 386 متر مربع نحو 2ر1 مليون درهم، فقد عرفت هذه المناسبة المجيدة إحياء حفلات فنية ولقاءات تواصلية تم خلالها توشيح صدور عدد من المنعم عليهم من أطر المجمع الشريف للفوسفاط والمندوبية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والمديرية الإقليمية للفلاحة بخريبكة، بأوسمة ملكية للاستحقاق الوطني من الدرجتين الأولى والثانية.

وكالة المغرب العربي للأنباء

ردود الأفعال:

1 التعليقات :

مدينة وادي زم لازالت تحتاج الكتير

إرسال تعليق